أخبار أهل “أهل” تطلق مساقاً تعلُّمياً عن بعد: التنظيم وقيادة العمل الجماعي للتغيير

أكتوبر 28, 2019by ahel

أطلقت مؤسسة أهل للتنظيم المجتمعي مساقاً تعلّمياً بعنوان (التنظيم وقيادة العمل الجماعي للتغيير) في دورته الثانية، والذي يبدأ في شباط وحتى حزيران 2020.

يأتي المساق على مدار 16 أسبوعًا لدراسة القيادة والتنظيم المجتمعي. حيث قامت مؤسسة أهل بتطوير هذا المساق التعلمي بناء على مساق مشابه لجامعة هارفرد يقوده البروفسور مارشال غانز وهو الشخص الذي طور نهج تنظيم المجتمع القيمي التي تعتمد أهل عليه في مرافقتها للحملات والحراكات الاجتماعية والسياسية في الوطن العربي.

ويستهدف المساق رجالاً ونساءً يسعون للتغيير في قضايا سياسية واجتماعية ويمتلكون الشغف لإحداث التغيير، حيث يزودهم هذا المساق بطريقة قيادة مختلفة وبأدوات العمل الجماعي المنظم، مما يسهم في استدامة جهدهم، حملاتهم وحراكاتهم.

ويغطي المساق ممارسات قيادية خمسة تشكل معاً نهجاً لتنظيم قوة الناس للمطالبة ولإحداث التغيير المبتغى وهي: القصة العامة، العلاقات الالتزامية، الاستراتيجية المشتركة بما فيها فرضية التغيير ومنحنى الحملة وتكتيكاتها،  بنية القيادة والفرق الفعالة، واخيرا برنامج العمل وكيفية تصميمه بشكل يزيد من دافعية الفريق.

مديرة مؤسسة أهل نسرين الحاج أحمد قالت أن ما يميز هذا المساق أنه مساق تعلّمي عن بعد بالكامل، وذلك لتجاوز الحدود الجغرافية التي قد تحد من لقاء القياديين والمنظمين العرب مع بعضهم البعض.

وتضيف: ان جلسات التعلم يتم عقدها على منصة تعلّمية على الأنترنت ببث حي على الهواء بحيث يتواجد القياديين والقياديات العرب معا على منصة واحدة في نفس الوقت ليتعرفوا على نضالات بعضهم ويكتشفوا أن العديد من القضايا متشابهة وأن الدروس والعبر في مكان ما وسياق ما مفيدة للجميع.

وأكدت نسرين الحاج أحمد بأن المساق فرصة مهمّة للقياديين والناشطين العرب لتعلم نهج قيادي وتنظيمي يقوّي نضالهم ويزيد فرص استمرارهم وتوسعهم وقدرتهم على  إحداث تغيير في مجتمعاتهم.

مديرة المساق ميس العرقسوسي، أكدت أن المساق يحتوي على مادة تعلّمية زخمة نظرية وعملية، يعتمد المدرسون بها على تجارب المشاركين ومشاريعهم في إثراء المحتوى. حيث سيتطلب تخصيص ما لا يقل عن سبع ساعات دراسية اسبوعية من المشاركين.

وتضيف العرقسوسي بأن آلية اختيار المشاركين ستكون من خلال لجنة متخصصة، تعطي الأولوية للمشاركين المرتبطين بحملة او مبادرة تخدم قضية مجتمعية، وقد بدأ العمل عليها بالفعل، كما ستراعي اللجنة تنوع الجندر والبلدان والقضايا لضمان جو تعلمي غني.

وأشارت إلى أن أهل قدمت العام الماضي المساق لـ 36 منظما وناشطا وقياديا من 11 دولة عربية، بينما في الدورة الجديدة وبعد النجاح الذي حققه بدورته الأولى استطاعت أهل تأمين منح تعلمية لـ 65 طالب/ة من كافة الدول العربية.

البروفسور مارشال غانز أكد أن هذا المساق يطرح نموذجاً مختلفاً للقيادة، ترتكز على المشاركة والتوسع وتعمل على خلق فرق قيادية متعددة لكل من أعضاءها أدواراً قيادية واضحة، لافتا إلى أنه من خلال تجربة المساق في العام الماضي، استطاع المشاركون الـ 36 الاستفادة من خبرات وتجارب بعضهم البعض.

ويمكن للراغبين في التسجيل إرسال طلبات المشاركة من الأفراد او المنظمات والمؤسسات العربية من خلال الموقع الإلكتروني لمؤسسة أهل WWW.AHEL.ORG او من خلال زيارة رابط التسجيل  حتى 10 كانون الأول 2019.

أهل مؤسسة مجتمعية تقدم الدعم الضروري للمؤسسات وللمجموعات لتنظيم وبناء قوتهم وقيادتهم ومواردهم على شكل حملات ميدانية لقيادة التغيير ولتحقيق العدالة والحرية. وتبني أهل الدعم الذي تقدمه من تدريبات وتمكين على أسس تنظيم المجتمع القيمي.

اهل للتنظيم المجتمعي

أهل مؤسسة تقدم المرافقة والتدريب للمجموعات والمؤسسات لتنظيم وبناء قوتهم وقيادتهم ومواردهم على شكل حملات لقيادة التغيير ولتحقيق العدالة والحرية.

https://ahel.org/wp-content/uploads/2020/07/BRAdWebIcon4-halfSize-1-320x259.jpg
تابعونا على منصات التواصل الاجتماعي

سجل في قاعدة بياناتنا